“رئيس قناة السويس” يؤكد على أهمية الكلية المصرية الصينية كأحدى المشروعات القومية

كتبت – رجاء عبدالنبي

حرص رئيس جامعة قناة السويس الدكتور ممدوح غراب ، أكد ان الجامعة على إتمام مشروع الكلية المصرية الصينية التكنولوجية بأسرع وقت، لافتًا إلى أن المشروع يعد أحد المشروعات القومية، وذلك لما تعود به من فائدة كبيرة من تخريج كوادر مدربه تساهم في المشروعات الكبرى التى تحظى بها منطقة أقليم القناة وسيناء.

كما استقبال رئيس جامعة قناة السويس لوفد جامعة بكين والذى يضم رئيس الجامعة ونائبة والوفد المرافق لهما.

و عبر رئيس الجامعة، عن سعادته البالغة بتكرار الوفد الصينى لهذه الزيارة مشيرًا لما اظهره الجانب الصيني من التزام وجدية مما يجعل الجامعة حريصة على اتمام هذه الكلية التى تعد الوحيدة على مستوى الشرق الأوسط.

وأكد رئيس جامعة بيكين لتكنولوجيا المعلومات، أنه بعد مشاهدة ما تم إنجازه من المباني الخاصة بالكلية نستطيع أن نقول أننا وصلنا إلى 80% من الإنجاز في المباني المخصصة، مع تقديم شكر لجامعة قناة السويس التى أظهرت تعاونها الكامل مع الجانب الصيني.

وأعلن رئيس جامعة بكين أن الدعم الكامل للحكومة الصينية للمشروع ذلك لأن الحكومة الصينية ووزرارة التجارة الصينية ترى أهمية كبرى لهذا المشروع على مستوى الطرفين.

وعرض الدكتور طارق راشد رحمى، نائب رئيس للمقررات الدراسية التى وافق المجلس الأعلى للجامعات على تدريسها بالكلية سواء مقررات نظرية أو عملية وكذلك المقررات العامة والمتخصصة.

وأكد الدكتور عاطف أبو النور نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، أن الوفد لدية برنامج زيارات هامة تبدأ بمركز التدريب والمحاكاه ثم زيارة إلى أحد الشركات الصينية الكبرى وهى شركة تيدا بخليج السويس وذلك ضمن برنامج كامل يستمر حتى يوم الجمعة القادمة.

تأتى الزيارة من أجل بحث ومناقشة آخر التفاصيل الخاصة بإنشاء الكلية المصرية الصينية للتكنولوجيا بجامعة قناة السويس بالتعاون مع منظمة مصر الخير، والتشاور والتنسيق بين الجانبين حول إنشاء الكلية التكنولوجيا الجديدة.

حضر اللقاء الدكتور حسن رجب عميد كلية الألسن بجامعة قناة السويس، والمشرف على معهد كونفوشيوس، والدكتور عصام بدران عميد كلية الهندسة والمهندس تامر حسن صالح مدير أول القطاع الهندسى لمؤسسة مصر الخير، والمهندسة هبة إمام ممثل عن الإدارة الهندسية.

 

تم ايقاف التعليقات وسيتم فتحها قريبا