إبراهيموفيتش يعود أقوى مما كان

كتبت ـ آية عبده

صرح النجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش الذي يتعافى من إصابة خطيرة في ركبته أبعدته عن الملاعب منذ أبريل الماضي، بأنه سيعود إلى صفوف مانشستر يونايتد الإنجليزي أقوى مما كان، وقال إبراهيموفيتش البالغ من العمر 35 عاما، والذي تألق بشكل لافت في صفوف فريقه الموسم الماضي لمجلة «إينسايد يونايتد» بأن الإصابة لم تحبط عزيمته.
وكان عقد ابراهيموفيتش مع يونايتد انتهى في 30 يونيو الماضي، لكن علاقته الوطيدة مع مدرب الشياطين الحمر البرتغالي جوزيه مورينيو الذي كان على تواصل دائم معه بعد الإصابة، جعلت الأخير يطالب مجلس إدارته بمنحه عقد جديد لموسم إضافي.
وقال إبراهيموفيتش: «أشعر بأني في حالة جيدة. لقد تدربت كل يوم منذ خضوعي لعملية جراحية في ركبتي، لم أحصل على إجازة ولو ليوم واحد».
وأضاف «أنه تحد جديد بالنسبة لي، لكني قوي ذهنيا وعندما أركز على هدف ما، فلا أحد يستطيع إيقافي».

تم ايقاف التعليقات وسيتم فتحها قريبا