الإنتربول يوقف الإعلامي اللبناني جو معلوف في تركيا

كتبت ـ آية عبده

أوقفت قوات الشرطة الدولية “الإنتربول” يوم أمس السبت 9 ديسمبر الإعلامي اللبناني جو معلوف مقدم برنامج “هوا الحرية”، وذلك فور وصوله لمطار أتاتورك الدولي في إسطنبول.

وبدأ التحقيق مع معلوف، داخل غرفة صغيرة بالمطار بعد أن صادروا هاتفه المحمول، وهذا الأمر تعجب له الإعلامي لأن الأمن كان ينتظر وصوله ومعهم صورته واحتجزوه قبل فحص أوراقه.. وذلك حسبما ذكر موقع “النهار” اللبناني.

وكانت الأسئلة التي وجهت له عبارة عن سبب زيارته لتركيا، وطبيعة عمله في لبنان، وبعد ساعة تقريباً من التحقيق تم اطلاق سراحه ليذهب لتصوير الحلقة الخاصة باحتفالات أعياد الميلاد التي كانت سبب في زيارته لتركيا.

ولم يهدأ معلوف حتى اتصل بمحاميه وأخبره بما حدث وأنهم لم يخبروه عن سبب هذا الإيقاف، مما جعل أشرف الموسوي محاميه يتابع الأمر بنفسه مع وزارة الخارجية والمغتربين في تركيا التي أجرت اتصالاتها، ومع القنصل اللبناني في تركيا، والسفير التركي في لبنان ووزير الإعلام اللبناني ملحم رياشي.

وعلى جانب آخر حرص جو معلوف أن يقدم الشكر لكل من سانده، وكتب عبر حسابه على موقع التدوينات “تويتر”، ” أشكر كل من اتصل للاطمئنان و خاصة وزارة الخارجية في لبنان وقنصلنا في تركيا ووزير الاعلام ملحم رياشي والأصدقاء الزملاء. بانتظار العودة إن شاء الله. حتى الآن لا معلومات أو جواب رسمي عن اسباب التحقيق وظروفه!”.

تم ايقاف التعليقات وسيتم فتحها قريبا