الاقصر: الرقابة الادارية تواصل حملاتها لكشف المخالفات

كتبت ـ آية عبده

واصلت هيئة الرقابة الادارية حملاتها المستمرة لرصد المخالفات والسلبيات ومحاولة تلافيها حيث شن مكتب هيئة الرقابة الادارية بالأقصر حملة علي المجازر الالية بالمحافظة لمتابعة استعدادتها لعيد الاضحي والتأكد من سلامة المجازر وصلاحيتها للعمل واستقبال الماشية وذبحها وذلك بمشاركة مسئولين من مديريتي الصحة والطب البيطري ومسئولي المجازر .
ورصدت الحملة التي قام بها عضو هيئة الرقابة الادارية بالاقصر وتفقدت خلالها مجزر محافظة الأقصر بمنطقة الحبيل بمدينة البياضية عدد من السلبيات التي تمثلت في تلف مواتير رفع المياه وعدم صلاحيتها للعمل واحتياج المجزر لمواتير مياه جديدة بكفاءة وطاقة مناسبة لضخ المياه بدلا من اعتماد المجزر في طلب المياه علي الخزانات التي توجد اعلي سطح عنابر الذبح .
كما رصدت الحملة عدم توافر وسائل الدفاع والحماية المدنية واداوات الاطفاء وعدم وجود صيدلية بها ادوات الاسعافات الاولية وتهالك ” الدولاب ” الخاص بحفظ الاختام والاحبار .
وكشفت الحملة عن سوء حالة النظافة بالمجزر بوجه وتراكم المياه ومخلفات الذبح والدماء علي ارضية المجزر وحوائطه بالاضافة الي وقف تشغيل المحرقة الخاصة بإعدام الماشية غير المطابقة لشروط الذبح وقيام مسئولي المجزر بالتخلص منها عبر الاستعانة باحد معدات النقل الكبري وحرقها في الجبال بعيدا عن الكتل السكنية .
كما كشفت عن احتياج المجزر لتوصيل خدمة الصرف الصحي بدلا من التخلص من مخلفات الصرف عن طريق ” البيارات ” مما ترتب عليه انسداد مخارج الصرف في ” البيارات ” بسبب مخلفات الصرف غير السائلة بالاضافة الي سوء حالة ” اسلاك ” النوافذ وحاجتها للتغيير .
وواصل المشاركين في الحملة جولتهم داخل المجزر حيث تم رصد نقص الادوات والمعدات الخاصة بالذبح مثل ” الزناقة ” و ” العَلاًقًـَات ” وقلة عدد العمال ونقصهم بما لايتناسب مع القدرة الاستيعابية للمجزر والتي تقدر بحوالي 5 الاف ذبيحة سنوياً حيث يعمل بالمجزر نحو 7 اشخاص فقط منهم موظف للاختام وعدد 3 عمال لسلخ الماشية وعدد 3 اطباء بيطريين .
واثناء تفقد المجزر تم الاطلاع علي الاوراق الخاصة بالقيد ودفاتر التسجيل وتم ملاحظة انتظام القيد في السجلات كما تم متابعة توافر الشهادات الصحية للعاملين بالمجزر والاختام والاحبار وتم ملاحظة ضعف اقبال الجزارين علي الذبح داخل المجزر لعدة عوامل ابرزها نقص التوعية الخاصة بحث الجزارين والمواطنين علي الذبح داخل المجزر .
وفي ختام الجولة علي المجزر اوصت اللجنة المشاركة في الحملة بضرورة تكثيف اعمال التوعية للمواطنين حول اهمية الذبح داخل المجازر من الناحية الصحية والبيئية والتي تتم مقابل رسوم مادية بسيطة مقابل خدمات المجزر بالاضافة الي ان تلك الخدمة تتم مجانا في المناسبات والاعياد كما يجب ان تتضمن تلك الندوات اهمية المام المواطنين بطريقة التمييز بين بصمة اختام الذبائح ودلالات تلك الاختام وكذلك الاعراض الظاهرية للامراض التي تصيب الماشية وكيفية تمييز جوده اللحوم المعروضة .

تم ايقاف التعليقات وسيتم فتحها قريبا