البلجيكي “فرانكي” يقترب من تدريب الزمالك

كتب-محمد أبوطالب

حضر البلجيكى فرانكى فيركواتيرين، مدرب أندرلخت البلجيكى السابق، إلى القاهرة بدعوة من مسئولى نادى الزمالك للتفاوض معه حول تولى المهمة الفنية لقيادة الفريق خلفاً للبرتغالى أوجستو إيناسيو.

واجتمع أحمد مرتضى، عضو مجلس إدارة النادى والمشرف العام على فريق الكرة، مع المدرب للتفاوض معه حول كافة الأمور المتعلقة بتوليه المسئولية الفنية للفريق، إلا أنه لم يتم حسم الأمر بشكل نهائى.

وأجرى أحمد مرتضى اتصالاً هاتفياً بلاعب الأهلى والزمالك السابق أحمد حسن للاستفسار منه عن البلجيكى فرانكى، وأبدى حسن إعجابه بالمدرب البلجيكى، مؤكداً أنه مدرب كبير ويمتلك خبرات وقادر على صناعة تاريخ جديد مع الزمالك وتحقيق البطولات بشرط توفير مناخ جيد له.

وتوجد حالة انقسام داخل المجلس بشأن موعد تولى المدرب الجديد القيادة الفنية، حيث يرى البعض أن يتم وجوده مع الفريق بمجرد التعاقد معه، وأن يساعده طارق يحيى، بينما البعض الآخر يرى أن يبدأ المدير الفنى الجديد مهمته من الموسم الجديد وعمل فترة إعداد وأن يكون طارق يحيى هو المدير الفنى أمام المصرى، وفى نهائى كأس مصر فى حالة عبور الفريق البورسعيدى، على أن يتسلم المدرب الجديد المهمة بعد الكأس مباشرة.

ويتمسك مسئولو الزمالك بأن يأتى المدرب الجديد ومعه معاون واحد فقط، وباقى الجهاز سيكون مصرياً، والبرازيلى ماركو رودريجو سيكون مدرباً للأحمال.

ويعقد مسئولو النادى خلال ساعات قليلة جلسة مع طارق يحيى ومدحت عبدالهادى من أجل تحديد اللاعبين رسمياً الذين سيرحلون عن الفريق، سواء على سبيل الإعارة أو البيع النهائى وخاصة حسم موقف الثنائى محمود عبدالرازق «شيكابالا» وإبراهيم صلاح فى ظل ترحيب شيكابالا بالإعارة، بينما إبراهيم صلاح رفض فكرة الإعارة ورحب بالرحيل النهائى، لأنه وحده هو من سيحدد مصيره.

فى الوقت الذى أبدى فيه طارق يحيى ملاحظاته على أداء الفريق عقب الفوز على النصر السعودى بهدفين مقابل هدف فى آخر مباريات الفريق فى البطولة العربية، وأكد أن هذه المباراة أعادت التوازن للاعبين إلى حد ما بعد التأكد من توديع البطولة رسمياً، وأنه سيحاول علاج مشكلة إهدار الفرص السهلة وفقدان الكرة ومن الضرورى الاستحواذ على الكرة أكبر فترة ممكنة.

وأشاد «يحيى» بالثنائى حازم إمام وإبراهيم عبدالخالق وأكد أنهما ينسجمان مع الفريق من مباراة لأخرى ويتحملان المسئولية فى الملعب ولكنه يرى أن قلبى الدفاع فى حالة عدم تفاهم ومن السهل اختراقهما بسبب الأداء الذى يظهران به وأوضح أن باسم مرسى مهاجم الفريق بعيد تماماً عن باقى اللاعبين، وفى حالة عزلة، ولا بد أن ينزل إلى وسط الملعب من أجل مساعدة زملائه.

تم ايقاف التعليقات وسيتم فتحها قريبا