التعادل السلبي يخيم على مواجهة القمة بين اتحاد الجزائر والوداد البيضاوي

كتبت ـ آية عبده

خيم التعادل السلبي على مواجهة اتحاد العاصمة الجزائري وضيفه الوداد البيضاوي المغربي، اليوم الجمعة، في ذهاب نصف نهائي دوري أبطال أفريقيا في كرة القدم، ولم ترتق المباراة إلى مستوى مباريات نصف النهائي، إذ لم تشهد فرصا بالغة الخطورة للطرفين طوال الشوطين.

فعلى ملعب 5 يوليو في الجزائر، استحوذ الاتحاد على الكرة أكثر من ضيفه في الشوط الأول الذي شهد ندية على المستطيل الأخضر.

وكان الشوط الثاني أفضل، وبقي الاتحاد مستحوذا أكثر من ضيفه، اختتمه بتسديدة عبد الرؤوف بن غيث بيمناه من حدود المنطقة أبعدها حارس الوداد زهير لعروبي بصعوبة إلى ركنية (84).

وكان الوداد، بطل 1992 ووصيف 2011، قد أقصى ماميلودي صنداونز الجنوب أفريقي حامل اللقب بركلات الترجيح في ربع النهائي.

أما اتحاد العاصمة وصيف 2015، فتأهل بفارق الأهداف المسجلة خارج أرضه على حساب فيروفياريو بيرا الموزمبيقي.

وفي مواجهتين قاريتين سابقا، تفوق الوداد في كأس الاتحاد الأفريقي 1999 ونصف نهائي كأس الكؤوس الأفريقية 2002.

وتقام مباراة الإياب بين الفريقين في 21 أكتوبر المقبل على أرض الوداد.

تم ايقاف التعليقات وسيتم فتحها قريبا