الخارجية الأوغندية: أوغندا أوقفت التعامل مع ممثلى شركة كورية شمالية لتصدير الأسلحة وقررت طردها

كتبت – رجاء عبدالنبي
قامت وزارة الشئون الخارجية الأوغندية بتأكيد أن أوغندا أوقفت التعامل مع ممثلى شركة كورية شمالية لتصدير الأسلحة، وقررت طردها .
كما ذكرت الوزارة أن هذا الإجراء جاء تمشياً مع قرارات مجلس الأمن الدولى التى تنص على فرض عقوبات على كوريا الشمالية لقيامها بتطوير أسلحة نووية .
وكشفت الوزارة النقاب عن أنها بعثت بخطاب مؤخرا إلى سفارة كوريا الشمالية لدى كمبالا أبلغتها فيه بأنه أصدرت توجيهات إلى ممثلى شركة (كوميد) التى فى مجال التعدين بمغادرة أوغندا .
وأشارت “أن الحكومة الأوغندية اتخذت عددا من الإجراءات من بينها المطالبة بسحب ممثلى هذه الشركة من أوغندا، لأن أوغندا عضو فى الأمم المتحدة وبذلك فإنها ملتزمة بتنفيذ قرار الأمم المتحدة رقم 1718 الذى طالب كافة الدول الأعضاء بمنع أى إمدادات مباشرة أو غير مباشرة للأسلحة إلى كوريا الشمالية” .
وحدد وزير الدولة الأوغندى لشئون العلاقات الدولية هنرى أوريم هوية ممثلى هذه الشركة بأنهما “يو كيونج جين” و”جونج كاك تشول” وأنه تم إبلاغهما بقرار إبعادهما عن طريق السفارة الكورية الشمالية.
وأكد الوزير الأوغندى أن أوغندا ستواصل إبلاغ الأمم المتحدة بأى إجراءات جديدة تتخذها امتثالا بقرارات الأمم المتحدة .
يذكر أن شركة “كوميد” الكورية الشمالية شركة تملكها الدولة وأن لها مكاتب فى العديد من الدول وتقوم بتسهيل مبيعات الحكومة الكورية من الأسلحة

تم ايقاف التعليقات وسيتم فتحها قريبا