الزمالك يفتتح مبارياته بدوري المجموعات بطولة دوري أبطال أفريقيا بمواجهة كابس يونايتد الزيمبابوي…الليلة

0

كتب- محمد أبوطالب

يفتتح الزمالك مبارياته فى دورى المجموعات ببطولة دورى أبطال أفريقيا، فى التاسعة من مساء اليوم الجمعة على استاد برج العرب فى الإسكندرية بمواجهة كابس يونايتد الزيمبابوى، فى الجولة الأولى من منافسات هذا الدور بالمجموعة التى تضم إلى جانبهما كلا من اتحاد العاصمة الجزائرى وأهلى طرابلس الليبى.

 

ويدخل الزمالك اللقاء ولا بديل أمامه سوى حصد الثلاث نقاط لعدة أسباب، يأتى فى مقدمتها التأكيد بالنتائج أن أبناء ميت عقبة قادرون على الصعود للأدوار القادمة والمنافسة على حصد اللقب الذى كان قاب قوسين أو أدنى من النادى الأبيض فى النسخة الماضية، التى خسرها الفريق أمام صن داونز الجنوب أفريقى فى النهائى، كما يرغب الفريق الأبيض فى تعويض جماهيره عن خسارة لقب الدورى بشكل رسمى هذا الموسم.

 

الزمالك يدخل اللقاء مدعمّا بجماهيره من أعضاء الجمعية العمومية للنادى، حيث سيحضر ما يقرب من 6 آلاف مشجع من أبناء ميت عقبة، لتدعيم الفريق الليلة فى المواجهة المرتقبة، وذلك من خلال أتوبيسات حرص مجلس الإدارة على توفيرها منذ الصباح الباكر فى مقر النادى والتى يصل عددها إلى 100 أتوبيس.

 

البرتغالى أوجوستو إيناسيو، المدير الفنى للزمالك، حرص على عقد محاضرة فنية مع اللاعبين للحديث معهم حول نقاط القوة والضعف فى كابس يونايتد من خلال شرائط الفيديوهات التى وفرها الجهاز الإدارى قبل المواجهة، بجانب شرحه لأخطاء فريقه فى المباريات الأخيرة بالدورى، لتجنبها فى مواجهة الفريق الزيمبابوى، حيث شدد المدرب أنه لن يقبل بأى تقصير الليلة فى مستهل دورى المجموعات، رافضاً نزيف النقاط فى تلك البطولة بعد الإعداد الجيد لهذا الدور من خلال مباريات الدورى العام.

 

سيعتمد البرتغالى إيناسيو على التركيبة الأساسية التى نالت ثقته منذ توليه المهمة الفنية، حيث سيعود شيكابالا وباسم مرسى للتشكيل الأساسى بعد غيابهم عن المباراة الأخيرة فى الدورى المحلى، بجانب خط الدفاع المُعتاد الذى يتكون من أسامة إبراهيم وعلى جبر ومحمود حمدى الونش بجانب محمد ناصف ومن خلفهم الحارس أحمد الشناوى.

 

يبقى إيناسيو حائراً فى التركيبة الأمامية خاصة بعد ظهور البعض بمستوى جيد مع تراجع آخرين من الأساسيين، حيث يفاضل بين الدفع بالنيجيرى ستانلى أو مصطفى فتحى بجانب شيكابالا أو الدفع بهم كثلاثى خلف باسم مرسى، وجلوس أحمد رفعت على مقاعد البدلاء وهو ما سيحسمه إيناسيو بشكل نهائى فى الساعات المقبلة.

 

ومن المتوقع أن يبدأ الزمالك لقاء الليلة بتشكيل مكون من: أحمد الشناوى فى حراسة المرمى، أسامة إبراهيم وعلى جبر ومحمود حمدى “الونش” ومحمد ناصف فى خط الدفاع، طارق حامد ومعروف يوسف وشيكابالا وأحمد رفعت فى خط الوسط، ستانلى وباسم مرسى فى خط الهجوم.

 

على الجانب الآخر، يدخل فريق كابس يونايتد الزيمبابوى اللقاء بطموحات تحقيق مفاجأة والتغلب على الزمالك فى ملعبه بعدما نجح فى الصعود لهذا الدور على حساب العملاق الكونغولى مازيمبى، عقب التعادل معه فى ملعبه بهدف مقابل هدف والتعادل سلبياً فى الإياب بزيمبابوى.

 

بلغة الأرقام والتاريخ تصب جميعها فى صالح الزمالك إلا أن الفريق الزيمبابوى يبقى غامضا، خاصة بعد تغيير موعد الوصول سواء بسبب ترشيد النفقات أو عدم متابعة الزمالك لتدريباته ومعرفة نقاط القوة والضعف عن قرب، حيث قال تشاما المدير التنفيذى لكابس إن الفريق لن يكون خصما سهلا أمام الزمالك فى برج العرب مؤكدا الجاهزية بقوة للمواجهة.

اترك تعليق