السلطات الإسبانية تطارد كريستيانو رونالدو

0

كتبت – أسماء المهدي 

فاجأت سلطات الضرائب الجمركية الإسبانية اليوم ، نجم كرة القدم البرتغالية ونادي ريال مدريد، كريستيانو رونالدو، في يخته، بينما كان يقضي عطلته مع عائلته وأصدقائه، وفقا لما ذكرته صحيفة (أولا) المحلية.

ونشرت الصحيفة المذكورة صورا لـ3 عناصر أمنية مسلحة تفتش يخت أفضل لاعب في العالم، بعد عودته إليه عقب تناوله الغداء بأحد المطاعم مع عائلته.

ووصلت الدورية الأمنية على متن مركب ضخم لتفتيش اليخت المستأجر من قبل “الدون”.

وأكدت (أولا) أن رونالدو ظل بداخل اليخت وتولى أحد أفراد عائلته أمر استقبال العناصر الأمنية.

وبعد مرور ساعة ونصف ساعة من التفتيش، غادرت عناصر السلطات الجمركية اليخت، وبحسب الصحيفة، لم يفقد رونالدو الهدوء في أي لحظة، وكان طيلة الوقت برفقة صديقته العاطفية جورجينا رودريجيز ووالدته دولوريس ألفيرو.

حيث ذكرت تقارير صحفية  أن البرتغالي كريستيانو رونالدو هداف فريق ريال مدريد تهرب من دفع ثمانية ملايين يورو مستحقات للسلطات الإسبانية.

ووفقا لمحطة “كادينا سير” الإذاعية، فإن مصلحة الضرائب الإسبانية أحالت التقارير المتعلقة بتحقيقات خاصة بعائدات الضرائب المستحقة على رونالدو عن أعوام 2011 و2012 و2013 و2014، إلى مكتب المدعي العام للجرائم المالية ، ووفقا للتقرير، فإن مفتش الخزانة اكتشف أدلة على أن رونالدو ارتكب مخالفة ضريبية بقيمة ثمانية ملايين و260 الف و477 يورو.

ولكن رونالدو ارفق تفاصيل عقوده مع ريال مدريد منذ 2014، مما قد يرجع أنه لم يتعمد إخفاء إجمالي دخله، وهو ما قد يجعله مسؤولا فقط عن ارتكاب مخالفة قانونية.

وذكرت صحيفة “آس” أن الفارق ما بين رونالدو والأرجنتيني ليونيل ميسي هداف برشلونة، هو أن الأول وافق طواعية على دفع ستة ملايين يورو في 2014، بينما رفض ميسي التعاون.

 

اترك تعليق