السلطات السنغالية تمنع عقد مؤتمر معارض لحكومة موريتانيا

كتبت ـ آية عبده

منعت السلطات السنغالية مؤتمرا صحفيا كانت منظمات حقوقية مناوئة للحكومة الموريتانية تنوي عقده في العاصمة السنغالية داكار في وقت لاحق اليوم السبت، وكان مقررا أن يعقد المحامي الفرنسي وليام بوردون، والناشط الحقوقي الموريتاني المعارض بيرام ولد الداه ولد اعبيدي، ومنظمة غير حكومية سنغالية، مؤتمرا صحفيا حول الأوضاع السياسية والحقوقية في موريتانيا.
ويعمل المحامي الفرنسي لحساب رجل الأعمال المعارض محمد ولد بوعماتو ، الذي يعيش في المنفى الاختياري في المغرب، وتلاحقه السلطات في موريتانيا بتهمة تقديم رشاوى.
وأوضح مصدر رسمي موريتاني أن السلطات السنغالية أبلغت المنظمين بمنع الترخيص لهذه التظاهرة، لأنها تسيء للعلاقات الثنائية بين دولة السنغال وشقيقتها الدولة الموريتانية.
وكانت عدة منظمات حقوقية وسياسية معارضة للحكومة الموريتانية، قد نقلت بعض أنشطتها إلى داكار لتنتقد أوضاع موريتانيا، خاصة موضوع « الأرقاء السابقين» و« الأفارقة الموريتانيين».

تم ايقاف التعليقات وسيتم فتحها قريبا