السياحة العلاجية في مصر على جدول أعمال غرفة مقدمي الخدمات الصحية

كتبت – أسماء المهدي 

ناقش مجلس إدارة غرفة مقدمي خدمات الرعاية الصحية بالقطاع الخاصة، في اجتماعه الدوري برئاسة أ.د. علاء عبد المجيد، العديد من القضايا المتعلقة بالقطاع الصحي الخاص، ومنها العمل مع قطاعات الدولة من أجل تنظيم وتنشيط السياحة العلاجية في مصر، حيث تمتلك مصر الموارد التي تؤهلها للتواجد على الساحة العلاجية العالمية، وخاصة لمرضى القارة الإفريقية.

وقد أوضح د. احمد نزيه أبو راس ، المتحدث الإعلامي للغرفة، أن غرفة مقدمي خدمات الرعاية الصحية بالقطاع الخاص، هي إحدى غرف اتحاد الصناعات المصرية، وتضم المستشفيات الخاصة والمراكز الطبية المتخصصة، ومراكز الأشعة والمعامل وشركات الرعاية الصحية، على مستوى الجمهورية، وتعمل الغرفة على التنسيق مع كافة القطاعات الطبية المعنية، للقيام بدورها الوطني في إصلاح المنظومة الصحية، ويشارك أعضاء المجلس في لجان اتحاد الصناعات المختلفة، ويجتمع دوريا لمناقشة الموضوعات المتعلقة بالصحة.

كما ناقش المجلس في اجتماعه التطورات الاقتصادية التي أدت إلى ارتفاع تكلفة الخدمة الصحية، ومدى توافر الأدوية والمستلزمات الطبية اللازمة لتقديم الخدمة، وكيفية مواجهة تلك الزيادة دون تحميل المواطن المصري لأية أعباء إضافية.

واستعرض المجلس قانون ضريبة القيمة المضافة، ومدى خضوع الاستشارات الطبية لضريبة الجدول، حيث يقر القانون ضريبة بمقدار 10% للاستشارات المهنية التي تشمل استشارات الأطباء، وضرورة مخاطبة إدارة البحوث الضريبية ولجنة الضرائب باتحاد الصناعات، للرد على استفسارات الغرفة بهذا الخصوص.

وأصدر المجلس بيانا اعلاميا بشأن ما أثير في وسائل الاعلام حول اتجاه الدولة لتحديد أتعاب الأطباء والخدمات بالمنشآت الصحية.

تم ايقاف التعليقات وسيتم فتحها قريبا