المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين تشكر المجلس العربي للطفولة والتنمية على تبرعه لصالح الأطفال اللاجئين

0

 

قدمت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين (UNHCR)، شكرها للمجلس العربي للطفولة والتنمية، ولرئيسه صاحب السمو الملكي الأمير عبد العزيز بن طلال بن عبد العزيز؛ لتبرع المجلس بمبلغ 50 ألف دولار (خمسون الف دولار امريكي) لدعم الأطفال الأكثر احتياجًا في المنطقة العربية في ظل جائحة كورونا.
وقالت المفوضية في تغريدة لها على حسابها الرسمي في “تويتر”: “بدعم من المجلس العربي للطفولة والتنمية @Arabccd وبرئاسة صاحب السمو الملكي الأمير عبد العزيز بن طلال @AAzizTalal، ستتمكن [email protected] من تعضيد الدعم المقدم للأطفال اللاجئين غير المصحوبين أو المنفصلين عن ذويهم في ظل جائحة كورونا”.
يُذكر أن فئة اللاجئين والنازحين، بمن فيهم الأطفال، من أكثر الفئات المعرضة للخطر خلال انتشار فيروس كورونا؛ لأنهم غالباً يكون لديهم دخل محدود، فضلاً عن شح الموارد المتاحة لدعمهم في الوقاية من الفيروس.
ويأتي هذا التبرع تأكيدًا لما حرص المجلس العربي للطفولة والتنمية عليه من تكامل الجهود وتكاتفها لمواجهة تداعيات جائحة كورونا إنسانيًا وتنمويًا، والحد من تأثيراتها على الأطفال في العالم العربي، حيث سبق أن دعا سمو رئيس المجلس جميع المنظمات والمؤسسات والجمعيات التي تعنى بالشأن الإنساني للوقوف إلى جانب الشرائح المهمشة، خاصة الطفل والمرأة، والفئات الأكثر فقرًا التي تحتاج إلى الدعم بكل أنواعه في هذه الظروف الصعبة.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق