النيل للأعلام بالإسكندرية يحتفي باليوم العالمي للعمل الانساني ويكرم 100 قيادة

احتفى مركز النيل للأعلام بالإسكندرية ، برئاسة أماني سريح ، باليوم العالمي للعمل الإنساني، بالتعاون مع جمعية خليك ايجابي برئاسة رامي يسري، ندوة بعنوان ” العمل المجتمعي وبناء الانسان ” وبتكريم عدد من قيادات العمل الإنساني بالإسكندرية، بحضور المستشار مدحت الغمراوي مدير مديرية القوى العاملة، والمهندس طارق ذكي مدير مديرية الزراعة، ومجدي الغريب مدير إدارة اعلام الإسكندرية، وعزت عطوان مدير فرع ثقافة الإسكندرية، وسامي فضل مدير إدارة الجمرك التعليمية، والكاتب الصحفي معتز الشناوي نائب مدير تحرير جريدة الجمهورية، والعميد احمد عبد العزيز مدير امن مشروع التطوير الحضاري بشاير الخير وعدد من قيادات وممثلي المؤسسات التنفيذية بالمحافظة. افتتحت الفاعليات أماني سريح، ورحبت بالحضور، مؤكدة على أهمية اليوم داخليا وعالميا، واعتباره فرصة لرد الجميل للقيادات العاملة في مجال العمل الإنساني، بمختلف المجالات والقطاعات. وتحدث المستشار مدحت الغمراوي معربا عن سعادته للمشاركة في اليوم المميز، وما يمثله من خطوة قوية على طريق التنمية المستدامة لرؤية مصر 2030، من اجل تحقيق العدالة الاجتماعية في ظل اهتمام كامل من رئيس الجمهورية برعاية جميع الفئات ومنها الفئة الأولى بالرعاية، وهى العمالة غير المنتظمة، ودمجها في المجتمع من اجل تنمية المجتمع. وتحدث الكاتب الصحفي معتز الشناوي، عن أهمية الاحتفال بالمناسبات الأممية، فهي مناسبات لتثقيف الجمهور بشأن القضايا ذات الاهتمام، وطالب بتخليد اسم الشهيد عبد الحميد رجب عبد الحميد، شهيد حريق محرم بيه، ذي 27 عام، الذى لقى مصرعه بعد ان انقذ جيرانه من الحريق، خلال الأيام الماضية. واكد الشناوي، وصل معدّل الأشخاص المحتاجين للمساعدات الإنسانية إلى شخص واحد من أصل كل 33 شخص حول العالم، وقدرت النظرة العامة للاحتياجات الإنسانية لعام 2021 بشأن اليمن أن 20.7 مليون شخص (67٪ من السكان) بحاجة إلى مساعدات إنسانية، وهو ما يدفعنا لأدراك حقيقة ما نعيشه من امن وامان، ولولا تضحيات شهداء الوطن الابرار، وحكمة القيادة السياسية، لما استمر استقرار الوطن على ما هو عليه. تقدم الشناوي بجزيل الشكر والعرفان والتقدير لكل العاملين بالعمل الإنساني وفى مقدمتهم العاملين بمشروع بشاير الخير، الذى يستحق الحصول على المشروع الأول في العمل الإنساني، لما يمثله من استثمار حقيقي في البشر، اقتدر على تغيير الفئة الاجتماعية الأولى بالرعاية، والارتقاء بها، حتى اصبح أعضائها مواطنين ايجابيين، وداعمين لمجتمعهم ولأنفسهم . وتحدث العميد احمد عبد العزيز، عن افتتاح الرئيس عبدالفتاح السيسي لمشروع بشاير الخير عام 2016، حيث اصبح لدى الإسكندرية مثالا حقيقيا للعمل الإنساني وهو المشروع المتكامل للتطوير الحضاري الأول الذى تشهده الإسكندرية، ولازال يواصل نجاحاته، فهو ليس مجرد وحدات سكنية كاملة المرافق والفرش والتجهيز توفر الحياة الكريمة لسكانها، وانما هو تنمية مستدامة، تهدف للاستثمار في البشر . وأشار عبد العزيز لتوفير مساحات خضراء، وفصول لمحو الامية، واستهداف علمي للارتقاء بالمستوى الثقافي والمادي، وتأهيل وتدريب وتشغيل السكان، وتم افتتاح مركزا لمكافحة الإدمان، إضافة لاستمرار الحملات الطبية المختلفة للارتقاء بالحالة الصحية لسكان بشاير الخير. واكد المهندس طارق ذكى، على دور مديرة الزراعة في مبادرة حياة كريمة وما تقوم به من تقديم الرعاية للأسر الأولى بالرعاية، واستعرض لخطة المديرية في دور استراتيجية مصر 2030، موجها الشكر لكل العاملين بالعمل الإنساني في مختلف الجهات. وعرض رامي يسري، لدور المجتمع المدني في العمل الإنساني، ولبعض من المبادرات الهامة التي قامت بها جمعية خليك إيجابي، سواء لدعم محاربات السرطان، او دعم مصابي الكورونا، ووجه يسري الشكر للقائمين على اليوم الاحتفائى، ولكل الشباب المتطوعين بجمعية خليك إيجابي وفى مقدمتهم سحر الغرياني وإسلام الجندي وريما المهدى، ولكل المتطوعين بكافة الجهات الاهلية والرسمية. واختتم الكلمات مجدى الغريب، موجها شكره للحضور الكريم، ومؤكدا على دور مراكز الاعلام في نشر الوعى المجتمعي، ودعم المبادرات الهادفة التي تحقق خطة التنمية المستدامة لمصر 2030. وأعقب ذلك تكريم للقيادات المشاركة و 100 من العاملين بالمؤسسات المختلفة، ممن يبذلون الجهد حتى ينعم كل البشر بحياة طبيعية.

التعليقات متوقفه