بالصور قصة حب معز مسعود علي تويتر انتهت بزواجه

كتبت – أسماء المهدي 

تم عقد قران الداعية الإسلامي “معز مسعود” على المرشدة السياحية “بسنت نور الدين” التي اشتهرت بالفيديوهات التي تقدمها لتنشيط السياحة على مواقع التواصل الإجتماعي، أمس الجمعة في إحدى فيلات العبور ، واشتهرت بسنت نور الدين الشابة عشرينية بملامحها الرقيقة وصوتها الهادئ وإجادتها للغة العربية، ورغم عدم امتلاكها للأدوات الكافية إلا أنها قررت منذ 6 أشهر تصوير فيديوهات من إعدادها وتقديمها عن الأماكن الأثرية في مصر، كمحاولة للفت الأنظار للأماكن التاريخية بما تحويه من أسرار وقصص مثيرة لا يلقي لها أحدًا بالًا، ونالت شهرة واسعة بعد نشر أول فيديو لها على صفحة تحمل اسمها على موقع التواصل الإجتماعي “الفيسبوك”.

– أبرز المعلومات عن بسنت نور الدين، بمناسبة زواجها من الداعية الإسلامي معز مسعود :

– بسنت (28 عامًا) من مواليد المنوفية، واظبت على حفظ القرآن الكريم منذ صغرها، وهذا ما جعل لغتها ولهجتها تشبه غير المصريين إلى حد كبير.

– نشرت أول فيديو لها في مارس 2017، عن تمثالين في المتحف المصري، واتبعته بأكثر من فيديو لا يتعدى مدة الواحد منهم 5 دقائق، وتضمن فيديو منهم قصة القصر الذي تم تصوير فيه فيلم “الأيدي الناعمة”، واستطاعت أن تصل إلى أكثر من 2 مليون مشاهد في أقل من شهر.

– امتازت بأسلوب هادئ في السرد مع ابتسامة لا تفارق وجهها البشوش، وشبهها الكثير بأن طريقتها تشبه أبلة فضيلة.

– بعد ما نالته من شهرة، ظهرت في أكثر من برنامج تليفزيوني كان آخرها برنامج “معكم لمنى الشاذلي”، وأبدت المذيعة استعدادها عن تقديم كل المعدات اللازمة لبسنت لتصوير فيديوهات أكثر احترافية.

– أبدى الداعية الإسلامي معز مسعود إعجابه بما تقدمه بسنت نور الدين من فيديوهات عن الآثار والسياحة عبر حسابه الشخصي على موقع التويتر ، كاتبًا “جميل أن تعيد اكتشاف تاريخ بلدك وجمالها نتيجة جهد يستحق الاحترام.. سعيد بفيديوهات بسنت نور الدين عن مصر”.

تم ايقاف التعليقات وسيتم فتحها قريبا