بحضور ابطال العالم ختام اسبوع الثقافة الروسية بالقاهرة والاسكندرية

تختتم فعاليات اسبوع الثقافة الروسية فى السابعة مساء الخميس 27 يناير بمسرح تشايكوفسكي بالبيت الروسي بالقاهرة بمشاركة ابطال العالم فى العزف على الاوكورديون” رينات فالييف ” و ” بيتر مازوريك ” المتوجين بكأس العالم والحائزين على العديد من الجوائز فى المسابقات الدولية , كما تقدم اوركسترا فرقة” بيلينا” للموسيقى الشعبية الروسية حفلا فى الثامنة مساء , وكان اسبوع الثقافة الروسية قد انطلق الخميس الماضى بمسرح البيت الروسي فى كل من القاهرة والاسكندرية , حيث قدمت فرقة ” رادوست ” الغنائية عرضا مدهشا, وشاركت فى البرنامج فرقة “فيتشيرينكا ” للاغنية الشعبية , ولاول مرة ضم البرنامج عروضا مسرحية للاطفال حيث عرضت مسرحية “عند القط فوركوت” تقديم مسرح نياجانسكي للمشاهد الصغير , وكذلك تم عرض مسرحية “السر الكبير” ومسرحية” الفيل والطائر” , وقدمت فرقة مالينا الغنائية عرضا رائعا , ثم تم تقديم استعراض غنائي لفرق “سبرينج” و ” اوترادا ” و “تورناى”.
وضم اسبوع الثقافة الروسية معرضا بعنوان “الشمال فى توبول “من تنظيم متحف “الطبيعة والانسان” , كما تم تنظيم معرضا للفنان التشكيلي “رايشيف” الذى ابدع من خلال ورشة فنية للمشاركين فى المعرض من دار الابداع الشعبي , وتلتها ورشة فنية بمتحف توروم – ما .
من جانبه اشار مراد جاتين مدير المراكز الثقافية الروسية فى مصر الى سعادة الفنانين الروس الذين قدموا ثقافة الشمال الروسي المتميزة امام الجمهور المصري الذواق والذى استقبلهم بحفاوة شديدة تعكس اهتمام الاصدقاء المصريين بالثقافة الروسية .
كما اشار شريف جاد رئيس الجمعية المصرية لخريجي الجامعات الروسية والسوفيتية ان الخريجين استمتعوا بالعروض , واستردوا ذكريات الدراسة فى روسيا ولاشك ان الجمهور المصري استمتع بثقافة منطقة شمال روسيا المتفردة فى طبيعتها .
وعلى الجانب الاخر حرصت الوفود الروسية التى شاركت فى العروض على زيارة المتاحف والاماكن الاثرية بالقاهرة والاسكندرية مؤكدين انها زيارة تاريخية فى حياة كل فرد ,واجمعوا على ان الجمهور المصري اتسم في معاملته بالدفئ والانسانية والبشاشة

التعليقات متوقفه