تامر عبد العظيم يكتب: في الشارع (2) .. الرصيف

0

ما هو الرصيف؟ هو جزء من الشارع مرتفع قليلاً ومجهز ومخصص للسير عليه بالأقدام.

فى أى دولة متقدمة، الرصيف ملكية عامة لكل المواطنين، للسير عليه.. هو الممشى للمارة فى أى شارع بعيد عن مسار السيارات،

وإذا كنا فى منطقة تجارية، هو المكان المستخدم للفرجة والدخول إلى المحلات التجارية المختلفة، أما إذا كنا فى منطقة سياحية وترفيهية، قد يستخدم جزء منه للجلوس والاستمتاع، فقد يكون الرصيف هو فسحة الغلابة، فنحن مثلاً الاسكندرانية البسطاء، كانت المتعة بالنسبة لنا هى التمشية على رصيف البحر، فهى بالنسبة لنا متعة ليس لها حدود..

انتهت تلك المتعة منذ زمن لاستخدام الرصيف لأغراض أخرى، وأصبح من المستحيل المشي عليه بصورة جيدة.

للأسف كل ذلك مما ذكرت هو مجرد صورة لم تعد موجودة فى بلدنا، فالرصيف فى مصر أصبح إما مكان لوقوف السيارات، أو هو جزء مكمل للمحلات التجارية، يملأ ببضاعة تلك المحلات، أو مليئ باللفتات الاعلانية الخاصة بتلك المحلات، وهو أيضاً ملك للباعة المفترشين للرصيف بمختلف أنواع البضائع، كما انه ملك مكتسب للمقاهى تفرشه بالطاولات والكراسى ليجلس عليها رواد تلك المقاهي.

الرصيف فى مصر يستخدم فى أى شئ إلا الاستخدام الصحيح له، وهو مغتصب من ملاكه الحقيقين وهم المارة والسائرين على أقدامهم فى الشوارع، وهو مظهر غير حضارى فى بلد علمت الحضارة والرقى فى الماضى للعالم بأكمله.. وعندما يعود إلينا الرصيف للسير عليه بأمان .. هنا نكون بدأنا الخطواط الأولى نحو التقدم والرقي.

اترك تعليق