تركيا تعتقل قاتل الناشطة السورية عروبة بركات وابنتها حلا بمدينة برصة

كتبت ـ آية عبده

ألقت الشرطة التركية، اليوم السبت، القبض على قاتل الناشطة السورية عروبة بركات وابنتها حلا في مدينة بورصة، واقتادته إلى مدينة إسطنبول لمتابعة التحقيق، وحسب المعلومات الأولية من الشرطة التركية، فإن المشتبه به يحمل اسم أحمد بركات وهو من أقرباء الضحيتين.

وعثرت الشرطة التركية على المعارضة والكاتبة السورية عروبة بركات، وابنتها الإعلامية حلا بركات، مذبوحتين بشقتهما في مدينة إسطنبول التركية، ولم يصدر بعد أي تصريح رسمي حول تفاصيل الحادث عن الشرطة،أو دوافع القاتل، غير أن شذى بركات، قالت إن شقيقتها وابنتها لقيتا مصرعهما طعنا بالسكين، وأن الحادث هو عبارة عن عملية اغتيال، وكتبت على صفحتها في “فيس بوك”: “اغتالت يد الظلم والطغيان أختي الدكتورة عروبة بركات وابنتها حلا بركات في شقتهما في إسطنبول”.

وكانت مصادر أمنية قالت إن أصدقاء حلا ، أبلغوا الشرطة عن فقدان الاتصال بها، بعد غيابها عن العمل ليومين.

تجدر الإشارة إلى أن عروبة هي ناشطة معارضة، انضمت للمجلس الوطني المعارض في وقت سابق، وعرفت بمواقفها المناصرة للثورة السورية والناقدة لمؤسسات المعارضة، أما ابنتها حلا فهي إعلامية في مؤسسة “أورينت” السورية.

تم ايقاف التعليقات وسيتم فتحها قريبا