تفجير إنتحاري بمدينة بيشاور الباكستانية يودي بحياة 3 أفراد من حرس الحدود

0

كتب-محمد أبوطالب

لقى 3 من أفراد فيلق حرس الحدود الباكستانى حتفهم فى تفجير انتحارى بمنطقة حيات آباد فى بيشاور صباح اليوم الاثنين.

وأوردت صحيفة “دون” الباكستانية، على موقعها الإلكترونى اليوم، أن 9 أشخاص بينهم فردا أمن أصيبوا فى الانفجار الذى وقع فى حيات آباد.

وأعلنت حركة طالبان الباكستانية المحظورة مسؤوليتها عن الهجوم فى بيان أرسله المتحدث باسم الحركة إلى وسائل الإعلام.

ووفقا لما ذكره مسئول كبير بشرطة بيشاور فإن المهاجم الانتحارى الذى كان يركب دراجة نارية استهدف قافلة لفيلق حرس الحدود أثناء توجهها من معسكرها فى حيات آباد إلى المقر الرئيسى فى قيلا بالا هيزار، مضيفا أن السيارة كانت تتحرك عندما وقع الانفجار.

وقتل اثنان من أفراد الأمن من بينهم ضابط برتبة ميجور، بينما توفى الضابط الآخر بالمستشفى متأثرا بجراحه.

وتسبب الانفجار فى تدمير سيارتين كانتا ضمن القافلة وطوقت قوات الأمن المنطقة بعد الانفجار، حيث نقلت خدمات الإنقاذ المصابين إلى مجمع حيات آباد الطبى.

يأتى الهجوم بعد يوم واحد من إعلان الجيش الباكستانى عملية جديدة فى وادى راججال بوكالة خيبر لـ”منع دخول” أعضاء تنظيم داعش عبر الحدود.

وقال المتحدث باسم الجيش الباكستانى الميجور جنرال عاصف غفور أمس الأحد أن الاعتقالات التى وقعت فى إطار هجوم فى باراشينار الشهر الماضى كشفت عن صلات مع الإرهابيين على الجانب الآخر من الحدود” أفغانستان”.

وقد انخفض عدد الهجمات فى باكستان بنحو 70 بالمائة، وذلك بسبب الهجوم العسكرى على قواعد طالبان على طول الحدود الأفغانية والمبادرات الحكومية للتصدى للتمرد المسلح، ولكن الهجمات على الأمن والأهداف المدنية لا تزال تحدث أحيانا.

اترك تعليق