“جبهه شباب الصحفيين” تطالب بدعوة وزير الداخلية لزيارة النقابة

كتبت – دنيا على

طالبت جبهة شباب الصحفيين، عبدالمحسن سلامة نقيب الصحفيين بتجديد دعوته لمجدي عبدالغفار وزيرالداخلية لزيارة قلعة الحريات “نقابة الصحفيين” ولقاء أعضاء المجلس وجموع الصحفيين، مؤكدة أن وزارة الداخلية تبذل جهودا كبيرة لا ينكرها أحد في الحفاظ على أمن واستقرار الوطن الغالي.
وقال هيثم طوالة رئيس الجبهة: إن الجبهة تثمن جهود وزارة الداخلية ورجالها الأبطال في دحر الإرهاب ومحاربة العناصر التكفيرية بالتنسيق مع القوات المسلحة الباسلة، كما نثمن تضحيات رجالها الأوفياء الذين وهبوا حياتهم فداء لمصر.
وأشار إلى أن الجبهة، ترى أن الفترة التي تمر بها البلاد بالغة الصعوبة تحتاج إلى تضافر كل جهود أبنائها للدفاع عنها والوقوف صفا واحدا خلف القيادة السياسية الحكيمة للنهوض بالوطن، مستنكرة محاولات البعض من المدفوعين والمأجورين للتطاول على رجال الداخلية، مؤكدة أنها محاولات بائسة ويائسة معروف من يقف ورائها وأن جموع الصحفيين الشرفاء يرفضون أي خروج عن الشرعية ومحاولات الزج باسم الداخلية في مهاترات لا جدوى لها.
واختتمت الجبهة بيانها بتأييدها لجهود نقيب الصحفيين عبدالمحسن سلامة في إعادة العلاقات قوية متماسكة مع كل مؤسسات الدولة وعلى رأسها وزارة الداخلية، رافعا شعار الرئيس السيسي الذي أصبح منهج حياة يد تبني نقابة قوية أعادت كرامة وهيبة الصحفي، ويد تحمل السلاح ويعني “القلم” الذي يساند الدولة بقوة وعزيمة الأبطال من منطلق شعورة الكبير بالمسئولية الوطنية.
وشددت الجبهة على رفضها أن يكون العمل النقابي ستارا لنشاط إخواني أو إي نشاط غير مشروع.

تم ايقاف التعليقات وسيتم فتحها قريبا