جمعه: البعض يفهم «للذَكر مثل حظ الأُنثيين» خطأ

كتبت – رجاء عبدالنبي
أدى الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف صلاة الجمعة في مسجد ناصر بمدينة بنها بمحافظة القليوبية، في إطار احتفالات المحافظة بعيدها القومي.
وحضر الاحتفال الدكتور شوقي علام مفتي الديار المصرية، والدكتور عباس شومان وكيل الأزهر والعديد من قيادات محافظة القليوبية.
قال جمعه: إن من مظاهر تكريم الإسلام للمرأة أنه حث على حسن معاملتها فقال النبي صلى الله عليه وسلم: “من كانت له أنثى ولم يأدها ولم يهنها ولم يؤثر ولده عليها أدخله الله الجنة”.

وأشار جمعة إلى واقعة حدثت في عهد النبي صلى الله عليه وسلم قائلا: “جلس رجل بجوار النبي وكان حديث عهد في الإسلام فجاء ابنه فأخذه وقبله ووضعه على فخذه الأيمن، ثم جاءت البنت فلم يهنها ولم ينهرها وإنما أخذها وحنا عليها وقبلها وأجلسها بجواره فقال له النبي صلى الله عليه وسلم ما عدلت بينهما فكما وضعت الولد على فخدك كان الحلم والرحمة أن تضع البنت حتى لا تشعرها أنها في مرتبة أقل من الولد”.

وأضاف “جمعة” خلال كلمته اليوم في محافظة الدقهلية، أن هناك من يفهم بعض النصوص خطأ، ومنها من يفهم قوله تعالى “لِلذَّكَرِ مِثْلُ حَظِّ الْأُنْثَيَيْنِ” أنها مطلقة في كل شيء فيؤثر الآباء الذكور في المطعم والتعليم وتخصيص السكن وفي المصروف ومستوى التعليم وربما هذه بقية من جهل وجاهلية؛ مضيفا المساواة في التعليم والمأكل والمشرب أمر حتمي أما المواريث فهذا منهج الله وعندما يقول رب العزة “لِلذَّكَرِ مِثْلُ حَظِّ الْأُنْثَيَيْنِ” فهذا عند أهل العلم والعلماء نص من أهم النصوص قطعي الثبوت وقطعي الدلالة في القرآن الكريم.

تم ايقاف التعليقات وسيتم فتحها قريبا