رفض البيطريين العرب قرار نقل السفارة الأمريكية إلى القدس

كتبت – دنيا على

تلقّى الاتحاد العام للأطباء البيطريين العرب، قرار الرئيس الأمريكي ترامب نقل سفارة بلاده في الأراضي العربية الفلسطينية المحتلة، من تل أبيب إلى القدس الشريف، بالرفض وعدم القبول؛ فالقدس أرض عربية محتلة لا يجوز لقوات الاحتلال التصرف بها بموجب القوانين والتشريعات الدولية.
وقال الدكتور خالد العامري، رئيس الاتحاد العام للأطباء البيطريين العرب: إن الضعف والتشرذم الذي تمر به الأمة العربية سمَح لكل قوى الشر وحتى بغاث الأرض، بالطمع بها والاستخفاف بقدراتها وإمكانياتها بالتجاوز على حقوقها.
وأضاف العامري، في بيان للاتحاد، اليوم الجمعة، أن هذا القرار يمس كل عربي ومسلم وجميع الأحرار في العالم، فالقدس أولى القبلتين، وثالث الحرمين الشريفين، ومسرى سيد الخلق محمد صلى الله عليه وسلم ومعراجه إلى السماء ومحج المسيحيين من كل أرجاء المعمورة.
وأكد أن قرار ترامب انحياز صارخ إلى جانب الكيان الصهيوني المعتدي والمحتلّ، على حساب الضحية العرب المسلمين والمسيحيين، والكيان الصهيوني لا يُخفي أطماعه في كل الأرض العربية، ولولا مقاومة الأهل في فلسطين بحيث لم يمكّن الاحتلال من إنجاز مؤامرته في فلسطين فعطلت عليه استكمال مخططه في باقي الأراضي العربية.
وأشار إلى أن الغضب من أجل القدس وفلسطين يظل أيضًا دفاعًا عن أرضنا ومستقبل الأجيال القادمة، والكل يعلم أن هذا الواقع المرير الذي تعيشه الأمة من التجزئة والفرقة والتخلف والضعف والفقر والبطالة، جميعها بسبب هذا الكيان الصهيوني المحتل الغاصب وخدمة لاستمرار وجوده، لذا فإن مجابهة صلف العدوان الصهيوني المدعوم من الإمبريالية العالمية ليست تعاطفًا ودعمًا للإخوة والأهل في فلسطين فحسب، وإنما دفاعًا عن النفس أيضًا.

تم ايقاف التعليقات وسيتم فتحها قريبا