سفير مصر في غانا يلتقي وزير التجارة والصناعة الغاني

0

في إطار رئاسة مصر للاتحاد الإفريقي، وتنفيذاً لتوجيهات السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي بحشــد الجهود الدبلوماسية لتحقيق التكامل الاقتصادي بين دول القارة السمراء عبـــر تعظيــم العمل الإفريقي المُشترك، التقى عمـاد حنـا سفير مصر في أكــرا بالسيد “آلان كيرماتين” وزير التجارة والصناعة الغاني، حيثُ تناول السفير ما توليه البعثة الدبلوماسية في أكـــرا من اهتمامٍ كبير بالجوانب الاقتصادية كأحد العناصر الأساسية في بناء علاقاتٍ وثيقة مع غانا باعتبارها أحد الأسواق البازغة بمنطقة غرب إفريقيا جنوب الصحراء، وأحد أسرع اقتصادياتها نمواً، واصفاً العلاقات التاريخية، والاقتصادية المُتمثلة في الاستثمارات المصرية في غانا، بالأساس الجيد الذي يُمكن البناء عليه لدفع العلاقات الثنائية بين البلدين لآفاق أرحب، بل ويؤهل غانا لأن تكون نقطة انطلاق للمنتجات المصرية فائقة الجودة في أسواق غرب القارة غير التقليدية.

وتناول عمــاد حنــا أولويات الرئاسة المصرية للاتحاد الإفريقي تحقيقاً لهدف التكامل المنشود، وسُبل تطبيقها على العلاقات المصرية – الغانية، وإبرازها كنموذج يحتذى في العلاقات فيما بين الدول الإفريقية. وشدد في هذا السياق على أهمية المًضي قُدماً في تفعيل الاتفاقيات القائمة بين البلدين، والتي من شأنها اجتذاب المزيد من الاستثمارات المصرية إلى غانا، خاصةً في مجاليّ تطوير البنية التحتية والإنتاج الصناعي تمشياً مع سياسة غانا الرامية للتحوّل من الطبيعة الزراعية إلى مواكبة التطور الصناعي والتكنولوجي، والذي تحظى فيه مصر بخبرةٍ واسعة، مؤكداً أن تكامل إفريقيا المأمول لن يتحقق إلا بسواعد أبنائها.

من جانبه، أشاد وزير التجارة والصناعة الغاني بما لمسه من اهتمامٍ مصري بتعزيز التعاون الإفريقي دعماً للتكامل الاقتصادي القاري، وهو ما بدا بجلاء في استضافتها للدورة الثالثة لمنتدى إفريقيا 2018 والتوصيات التي تمخضت عنها، والمعرض الإفريقي الأول للتجارة البينية الذي عُقد بالقاهرة منتصف شهر ديسمبر الماضي وشارك فيه ممثلاً عن الحكومة الغانية، مُبدياً إعجابه بما شهده من تطور صناعي كبير في مصر أثناء مُشاركته في فعاليات المعرض، خاصةً في مجال الصناعات الثقيلة والطاقة والمنسوجات والملابس والصناعات الهندسية. وأظهر اهتماماً ملحوظاً بالاستفادة من الخبرة المصرية في مجال صناعة الغزل والنسيج، مُشيراً إلى ترحيب غانا ببحث إمكانيات الاستثمار المُشترك في هذا المجال، وذلك عبر إقامة مشروعٍ لتصنيع المنسوجات القطنية بخبرة وخاماتٍ مصرية وعمالة محلية، في غانا، مُعرباً في الوقت ذاته عن رضائه عن تطور العلاقات التجارية بين مصر وغانا، والتي شهدت زيادة مُطردة خلال العام الماضي، خاصةً مع بدء غانا استيراد وقود وزيوت معدنية من مصر بما قيمته 51.5 مليون دولار أمريكي سنوياً اعتباراً من عام 2017.

دنيا علي

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق