“سلامة” يطالب بأن يكون هناك جدول مستمر للتنمية البشرية في مجال الصحافة على كافة الأصعدة

كتبت – رجاء عبدالنبي
قام عبدالمحسن سلامة، نقيب الصحفيين، ورئيس مجلس إدارة مؤسسة الأهرام، بتأكيد أهمية الاهتمام بالعنصر البشري، موضحًا أن ذلك تقوم عليه نهضة الصحافة المصرية.
كما أكد سلامة، خلال افتتاح دورة “الأطر القانونية للعمل الصحفي”، والتي تنظمها الهيئة الوطنية للصحافة، بمعهد الأهرام الإقليمي، اليوم الأحد: إن دورة الأطر القانونية للعمل الصحفي، من أهم الدورات لأن معركتنا الأساسية هي معركة الحريات، ولن تأتي إلا بالتشريعات الملائمة لخلق مناخ الحريات.
وأشار إلى أن هناك حزمة من القوانين سيتم الدفع بها في الفترة المقبلة تهم الجماعة الصحفية، مشيرًا إلى أن أهمية الدورة تنبع أيضًا من ضرورة معرفة الصحفي للقضايا التي يمكن أن يقع عليه أحكام بسببها.
وأوضح نقيب الصحفيين أن هناك ٤ زملاء صدرت ضدهم أحكام بالحبس، وهناك جهود مضنية لعدم حبسهم، وسوف نتدخل لحل المشكلة كما تم حل مشاكل العديد من الزملاء سابقا، موضحًا أن هناك مصلحة مباشرة للصحفيين في معرفة الأطر القانونية للعمل الصحفي، ومن هنا تأتي أهمية الدورات لتشكيل الوعي القانوني للصحفيين لمعرفة ما ينشر وما لا ينشر، وكيفية يمكن تفادي الوقوع في الأخطاء المهنية والقانونية.
وطالب سلامة رئيس الهيئة الوطنية للصحافة كرم جبر، بأن يكون هناك جدول مستمر للتنمية البشرية في مجال الصحافة على كافة الأصعدة، مؤكدًا أن مؤسسة الأهرام في شراكة دائمة مع الهيئة الوطنية للصحافة؛ لأنها جزء من المؤسسات الصحفية القومية، مضيفًا أن المؤسسة تقدم كل إمكانياتها لكل المؤسسات والجهات لتنمية العناصر البشرية من خلال معهد الأهرام الإقليمي للصحافة.

تم ايقاف التعليقات وسيتم فتحها قريبا