“سيلفي المنقذين” .. استفز مشاعر الناس

كتبت ـ آية عبده

وسط غمرة الحزن الذي لف الشارع المصري على ضحايا مأساة تصادم قطارين في الإسكندرية يوم امس الجمعة، اجتاحت موجة غضب مواقع التواصل الاجتماعي بسبب “صورة سيلفي” ،التى  يظهر بعض المسعفين فيها، ممن وصلوا إلى مكان الحادث لإنقاذ الضحايا، وهم يلتقطون صورة سيلفي وخلفهم مكان التصادم ومن حولهم الضحايا .

واعتبر المعلقين على هذا المشهد أن هذا  يعبر عن “فقدان الإحساس وغياب الشعور بالمسؤولية” في حادث قتل فيه حوالي 50 شخص وأصيب العشرات ، وتواجدهم هناك كان من أجل اداء عملهم وانقاذ المصابين ، لا من اجل توثيق الحدث بصورة سيلفى .

وأشار البعض أن فرق الإنقاذ تأخرت في الوصول إلى مكان الحادثة، وفي وقت وصولهم كان الأهالي قد نقلوا أغلب الضحايا إلى المستشفيات القريبة .

تم ايقاف التعليقات وسيتم فتحها قريبا