«شكري» يتوجَّه إلى باريس لدعم ترشيح مشيرة خطاب لـ«اليونسكو»

كتبت- دنيا على

يتوجَّه سامح شكري، وزير الخارجية، الخميس، إلى باريس لإجراء العديد من اللقاءات مع الدول أعضاء المجلس التنفيذي لمنظمة اليونسكو، من أجل الترويج لترشيح الوزيرة مشيرة خطاب لمنصب مدير عام المنظمة.

قال المستشار أحمد أبوزيد، المتحدث باسم وزارة الخارجية، إن زيارة شكري إلى باريس تأتي في إطار حرص وزارة الخارجية على تكثيف الجهود والاتصالات الداعمة لمرشحة مصر وأفريقيا للمنصب، والوقوف خلفها خلال المرحلة الأخيرة من الحملة الانتخابية، وذلك قبيل بدء عملية التصويت يوم الاثنين المقبل.

وأضاف أنه من المقرر أن يلتقي وزير الخارجية مع المندوبين الدائمين أعضاء المجموعة الأفريقية بالمجلس التنفيذي لليونسكو بحضور موسى فقيه، رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي، من أجل تنسيق المواقف والتحركات في إطار الموقف الأفريقي الموحد الداعم لمشيرة خطاب.

كما سيشارك شكري في حفل استقبال تنظمه السفارة المصرية في باريس لعدد من كبار المسؤولين والمندوبين الدائمين أعضاء المجلس التنفيذي للمنظمة.

من ناحية أخرى، يلتقي وزير الخارجية خلال وجوده في باريس نظيره الفرنسي جون إيف لودريان، حيث سيجري معه مشاورات تتناول العلاقات الثنائية بين البلدين، والتطورات الإقليمية، ولاسيما الأوضاع في ليبيا وسوريا والعراق.

تم ايقاف التعليقات وسيتم فتحها قريبا