لافتات بالأقصر لإدانة نقل السفارة الأمريكية للقدس

كتبت – دنيا على

عبّرت كيانات سياسية بمحافظة الأقصر، اليوم الجمعة، عن رفضها لقرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس، وعزمه إعلان القدس عاصمة للصهينه.
وانتشرت، اليوم الجمعة، لافتات دعم القدس على المباني بشوارع مدينة الأقصر، ووضع مواطنون علم فلسطين فوق ملابسهم، وندد المصلون بقرار الرئيس الأمريكي، وحذروا من المساس بالمدينة المقدسة.
فيما أجمعت الأحزاب والقوى الشعبية والوطنية بالأقصر، على رفض قرار الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب بشأن الاعتراف بالقدس عاصمة الصهينه، حيث أصدر حزب الشعب الجمهوري الحر بيانا، أكد فيه إدانته لقرار الرئيس الأمريكي ووضع الحزب لافتة كبيرة على مقره الرئيسي بشارع التليفزيون وسط مدينة الأقصر أكد فيها على عروبة القدس ولا لترامب ولا للوصاية الأمريكية وأن القدس عاصمة فلسطين الأبدية.
ووجه أحمد جاويش عضو الهيئة العليا لحزب الوفد، وجمال الصادق، أمين عام حزب الشعب الجمهوري، الدعوة لائتلاف أحزاب الأقصر، لعقد اجتماع عاجل بمقر حزب الشعب الجمهوري، لبحث سبل الرد الشعبي على قرار الرئيس الأمريكي.
وقالت اللجنة الشعبية لدعم ومناصرة القضايا الوطنية، واللجنة الشعبية لمكافحة الفساد، ومركز الأقصر للدراسات والحوار والتنمية، “إنه وجب على بلدان العالم العربي والإسلامي، وكل شعوب العالم الحرة، أن تعلن مقاطعتها لأمريكا و الصهينه، داعية الفلسطينيين والعرب والمسلمين جميعهم، لسحب اعترافهم بدولة الصهينه، كرد على القرار الأمريكي المخالف لكل القوانين والأعراف والتوجهات الدولية”.

تم ايقاف التعليقات وسيتم فتحها قريبا