مجدي يعقوب يزور إثيوبيا لإجراء عدد كبير من جراحات القلب لغير القادرين

0

كتبت – أسماء المهدي 

صرح السفير أبو بكر حفني، سفير مصر في إثيوبيا، ومندوب مصر الدائم لدى الاتحاد الأفريقي، بأنه في إطار دعم علاقات التعاون بين مصر وإثيوبيا في مختلف المجالات وعلي رأسها التعاون في مجال الصحة، يقوم الدكتور مجدي يعقوب بزيارة إلي إثيوبيا علي رأس طاقم طبي مكون من 27 طبيبًا؛ لإجراء عدد كبير من جراحات القلب للمواطنين غير القادرين من الإثيوبيين؛ في إطار التعاون المستمر بين جمعية الدكتور مجدي يعقوب للقلب، والوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية التابعة لوزارة الخارجية، ومركز القلب الإثيوبي.

يأتي ذلك خلال الفترة من 20 إلى 25 يوليو، حيث تعد هذه الزيارة الرابعة من نوعها منذ بدء التعاون بين مؤسسة الدكتور مجدي يعقوب للقلب والوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية في عام 2014.

وأضاف السفير، أن السفارة نظمت مؤتمرًا صحفيًا علي هامش الزيارة حيث شارك فيه الدكتور مجدي يعقوب، والدكتور بيلاي أبيجاز مدير مركز القلب الإثيوبي.

واستعرض السفير خلال المؤتمر الصحفي الجهود التي تبذلها الحكومة المصرية لمساندة الأشقاء في إثيوبيا في مختلف المجالات التنموية خاصة في مجالات الصحة، بالإضافة إلى التعاون القائم مع مركز القلب الإثيوبي، أنشأت مصر مركزًا لغسيل الكلى، وجناحًا لإجراء جراحات الجهاز الهضمي بالمناظير بمستشفي سان بول العليمي (أكبر مستشفي تعليمي في إثيوبيا).

كما أكد السفير التزام مصر ببناء قدرات الكوادر الإثيوبية في مختلف المجالات، وأن تلك الجهود ستصب دون شك في تعزيز الثقة بين الجانبين، وتطوير العلاقات على المستوي الإنساني بين شعبي مصر وإثيوبيا، مؤكدًا أن مصر ستستمر في بحث كافة السبل لتطوير علاقات التعاون بين البلدين بما يسهم في تحقيق المنفعة المشتركة لشعبي البلدين.

من جانبه، أكد الدكتور مجدي يعقوب خلال المؤتمر الصحفي علي إلتزام مؤسسة مجدي يعقوب باستمرار التعاون مع الحكومة المصرية من خلال إيفاد البعثات الطبية لإجراء الجراحات للمواطنين الإثيوبيين غير القادرين أو من خلال تدريب الكوادر الإثيوبية أو عن طريق بحث منح أجهزة طبية جديدة للجانب الإثيوبي، كما أوضح أن الفريق الطبي يأمل في إجراء 75 جراحة قلب خلال فترة تواجدهم بإثيوبيا.

تجدر الإشارة في هذا الصدد إلى أن الحكومة المصرية – بالتعاون مع جمعية الدكتور مجدي يعقوب للقلب – أنشأت جناحًا مصريًا بمركز القلب الإثيوبي يشمل جهازًا لقسطرة القلب، حيث تم إفتتاح الجناح المصري في يوليو 2016.

اترك تعليق