مجلس التجارة الأمريكي المصري يبحث سبل تعزيز الاستثمارات بالبلدين

كتبت – دنيا على

عقد مجلس التجارة والاستثمار الأمريكي المصري، اجتماعا، اليوم الأربعاء، لمناقشة سبل التوسع في التبادل التجاري والاستثماري العادل بين البلدين.
وذكرت السفارة الأمريكية بالقاهرة، في بيان، أن الولايات المتحدة اغتنمت فرصة انعقاد هذا الاجتماع لاطلاع مصر على أولويات الإدارة الأمريكية في المجال التجاري، بما في ذلك فتح الأسواق وتطبيق القواعد التجارية.
وأكد البيان على الأهمية التي توليها الإدارة الأمريكية لتعميق العلاقات التجارية مع دول أوروبا والشرق الأوسط، بما في ذلك مصر، وأقر المجلس بأهمية تحسين مناخ الأعمال للقطاع الخاص الأمريكي والمصري.
واتفق مسئولو الجانبين، خلال الاجتماع، على العمل معا لمعالجة القضايا التجارية الثنائية القائمة، بما في ذلك القضايا المتعلقة بالوصول إلى الأسواق والمعايير والقوى العاملة وحماية الملكية الفكرية، وكذلك العمل على ابتكار سبل جديدة لتعزيز التجارة بين البلدين كلما أمكن ذلك.
جدير بالذكر أن مجلس التجارة والاستثمار بين الولايات المتحدة ومصر أنشئ بموجب اتفاقية إطار التجارة والاستثمار لعام 1999 بين البلدين.

تم ايقاف التعليقات وسيتم فتحها قريبا