مجلس الدولة تستشعر الحرج في دعوى شطب محامين على قوائم الإرهاب

كتبت – رجاء عبدالنبي
قامت محكمة القضاء الإداري بمجلس الدولة، برئاسة المستشار سامي عبدالحميد، نائب رئيس مجلس الدولة، اليوم الاثنين، بقرار إحالة الدعوى التي تطالب بشطب المحامين الوارد أسماؤهم بالقرار الصادر من محكمة جنايات شمال القاهرة الدائرة السادسة بإدراجهم على قائمة الكيانات الإرهابية، إلى المستشار بخيت إسماعيل رئيس محكمة القضاء الإداري لتحديد دائرة لنظرها لاستشعارها الحرج.
كما كانت محكمة جنايات شمال القاهرة الدائرة السادسة، قد أصدرت قرارا بإدراج 1534 شخصًا على قائمة الإرهاب، بعد أن وجهت النيابة العامة بالتحفظ على أموالهم ارتكاب الجرائم المؤثمة بالمواد 86، 86 مكرر، 86 مكرر أ، 102 مكرر في 1، 2 من قانون العقوبات، مؤكدة أن الجرائم المسندة للمدرجين على قائمة الإرهاب تتمثل في تمويل شراء الأسلحة، وتدريب عناصر جماعة الإخوان عسكريًا وإعدادهم بدنيًا للقيام بعمليات إرهابية ضد رجال القوات المسلحة والشرطة ونشر الأخبار والشائعات الكاذبة حول الاقتصاد المصري.
ووجهت تهما باحتكار الشركات والمؤسسات المتحفظ عليها للبضائع بهدف الإضرار بالاقتصاد الوطني وجمع العملات الأجنبية من الأسواق وتهريب ما تبقى من أموال جماعة الإخوان بالعملة الصعبة للخارج من خلال شركات الصرافة التابعة للجماعة، اختصمت الدعوى نقيب المحامين بصفته

تم ايقاف التعليقات وسيتم فتحها قريبا