محافظ القاهرة يتابع مصابين حادث الأوتوستراد مع مستشفيات أندلسية المعادي

كتبت – باسنت عثمان

أعلنت مستشفى أندلسية المعادي، استقبالها مصابي حادث تصادم طريق الأوتوستراد، الذي وقع مساء الإثنين، وعددهم 15 مصاب وحالة وفاة واحدة، وأعلنت المستشفى تقديم الخدمة الطبية اللازمة بدون أي مقابل مادي.

كانت مديرية أمن القاهرة، قد أخطرت مستشفيات أندلسية، بوقوع حادث تصادم أصيب فيه 15 شخصاً، بمحور الأوتوستراد، بمنطقة شق التعبان، مما أدى إلى ظهور كثافات مرورية في الاتجاه من وإلى حلوان حتى المعادي، وأنه سيتم نقلهم لمستشفيات أندلسية المعادي لتلقى الرعاية الصحية اللازمة.

وعلى الفور، أعلنت أندلسية المعادي، حالة الطوارئ القصوى واستدعاء جميع أخصائيين للتواجد بقسم الطوارئ، وخروج الترولليات أمام مدخل بوابات المستشفى مع كراسي استعداداً لحمل المصابين، لإنقاذ حالتهم التي تبين أنها كسور وجروح وأزمات قلبية حادة.

ومستشفى أندلسية المعادي في بيانها، أنه تم عمل الإسعافات الأولية اللازمة والإشاعات والتحاليل المطلوبة، بدون أي مقابل مادي، وذلك وفقاً لقرار وزارة الصحة باستقبال المستشفيات للحالات في الحوادث والكوارث، لمدة 24 ساعة لإنقاذ حياتهم حتى استقرار وضعهم.

أضافت المستشفى في بيانه، أنه تم خروج معظم الحالات بتحسن، بينما مصابة بتوقف في عضلة القلب، تم عمل إنعاش للحالة لمده 45 دقيقة، وتبلغ من العمر 25 عام، إلا أنها انتقلت لرحمة الله بعد تكرار محاولات إنقاذ قلبها.

وتابع المهندس عاطف عبد الحميد، محافظ القاهرة، الوضع الصحي للمصابين، عبر الاتصال والتواصل الدائم مع مستشفى أندلسية المعادي، لمتابع حالة المصابين بعد استقرار وضعهم الصحي.

تم ايقاف التعليقات وسيتم فتحها قريبا