مصر الخير تعلن استمرار بيع الصكوك خلال ايام العيد

0

 

كتبت / بسنت الزيتونى

اعلنت مؤسسة مصر الخير تجاوز الارقام المستهدفة لبيع صكوك الاضحية لهذا العام نظرا للاقبال الشديد من المتبرعين على شراء صك مصر الخير للاضحية حيث تمكنت من بيع ما يزيد عن 30 الف صك حتى اليوم والتى يستفيد منها ما يزيد عن 550 الف اسرة مستحقة بما يشمل 2.5 مليون شخص مستفيد .
وقال المهندس أحمد على رئيس قطاع التكافل الاجتماعي بمؤسسة مصر الخير في تصريحات اليوم ” إن المؤسسة اتخذت قرار لاول مرة هذا العام باستمرار بيع الصكوك خلال ايام عيد الاضحي نظرا للاقبال الشديد من المواطنين على شراء الصكوك ومراعاة لظروف المتبرعين والتيسير عليهم حيث يستمر شراء الصكوك من خلال الموقع الالكتروني للمؤسسة وايضا من خلال تطبيق الهاتف ” موبايل ابليكشن ” الخاص بالمؤسسة
وأشار على الى أن توزيع لحوم الاضحي من مؤسسة مصر الخير يشمل الاسر المستحقة والاكثر احتياجا في جميع محافظات الجمهورية وسوف يبدأ التوزيع من أول ايام عيد الاضحي المبارك وحتى رابع يوم حيث يبدأ الذبح عقب صلاة العيد من اول ايام التشريق ويستمر حتى عصر رابع ايام التشريق .
وأضاف رئيس قطاع التكافل بمصر الخير أن تسليم نصيب المتبرعين من الاضحية يبدأ من رابع ايام عيد الاضحي المبارك حيث يحصل المتبرع على 9 كيلو من لحوم صك الاضحية الخاص به .

وقال أحمد علي إنه تم تحديد سعر الصك ب 3.500 ج. مقابل 27 كيلو لحم صافي يستلم المتبرع منهم 9 كيلو نصيبه الشرعي في الأضحية وتنوب عنه المؤسسة فى توزيع 18 كيلو على المستحقين في جميع محافظات مصر ,كما ان المؤسسة تقدم خدمة التوصيل للمنازل بتكلفة 100 جنية للتوصيل لاي مكان ولأي عدد من الصكوك، ويشترط أن يكون التوصيل لنقطة واحدة .
وأشار رئيس قطاع التكافل الاجتماعي بمؤسسة مصر الخير،الي أن حملة صك الأضحية هذا العام تحمل الكثير من الأهداف التنموية والتي يأتي على رأسها توفير مصدر دخل مستمر لعدد 500 من شباب الخريجين والمستحقين عن طريق منح المستحق قرضا يتملك بموجبه عدد 20 رأس ماشية عن طريق البنك الزراعي تدخل في دورة تسمين وتتولي مؤسسة مصر الخير عن طريق شركتها أرض الخير للإنتاج الحيواني عمليات التدريب والتعليم على أصول التربية الحديثة وأساليب التغذية وتقديم الخدمات البيطرية حتى يكون الإنتاج جميعه جاهز للإستعانة به في حملة صك الأضحية مما يحقق عائدا كبيرا على المستحق ومع إلتزامه وتعلمه يستطيع الحصول على أكثر من دورة تسمين وتكرار التجربة ومن ثم تحويله لمستثمر صغير بعد أن كان بدون مصدر دخل .

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق