مطار القاهرة الدولي يتمكن من ضبط ثلاث غدارات تعود للعصر العثماني

كتبت – رجاء عبدالنبي

قامت وحدة المنافذ الأثرية بمطار القاهرة الدولي، اليوم السبت، بالتمكن من ضبط ثلاث غدارات تعود للعصر العثماني، أثناء محاولة تهريبها إلى تركيا.
والغدارة قطعة من السِّلاح صغيرة يُغْدَر بها العدوّ، وتُطلِق القذائف، وحجمها أكبر من المسدَّس وأصغر من البندقيَّة.
كما اكد أحمد الراوي، رئيس الإدارة المركزية للموانئ والمنافذ المصرية بوزارة الآثار، بأنه بعد معاينة لجنة أثرية من وزارة الآثار ثبت أثرية هذه الغدارات ومصادرتها لصالح الوزارة طبقًا لقانون حماية الآثار رقم 117 لعام 1983 وتعديلاته بالقانون رقم 3 لعام 2010.
وأشار حمدي همام، رئيس مركز الوحدات الأثرية بمطار القاهرة، إلى أن إحدى الغدارات المضبوطة يبلغ طولها 56 سم، وتتكون من مقبض معدني، وجهاز إطلاق بكل مكوناته من مشبك وزناد والطارق، لكن الزناد غير موجود، بالإضافة إلى الماسورة وهي تتكون من جزءين؛ جزء علوي خال من أي زخارف، وجزء سفلي عليه زخارف نباتية.
أما الغدارتان الأخريان فيبلغ طول كل واحدة منهما نحو 48 سم، وتتكون من ثلاثة أجزاء. يتكون الجزء الأول من مقبض مصنوع من الخشب المكفت بخيوط معدنية على شكل زخارف نباتية، أما الجزء الثاني ففيه جهاز إطلاق من حجر الصوان مكون من مشبك والزناد والطارق، والجزء الثالث عبارة عن ماسورة تتكون من جزءين: علوي وسفلي.

تم ايقاف التعليقات وسيتم فتحها قريبا