نجوم يشاركون في جمع التبرعات لمنكوبي اعصاري هارفي وايرما

شارك عشرات النجوم، في برنامج تيليتون يذهب ريعه للمنكوبين من اعصاري هارفي وايرما، منددين برفض دونالد ترامب الاقرار بواقع التغير المناخي، وبث البرنامج لمدة ساعة وسمح بجمع 14,5 مليون دولار، الا ان تلقي التبرعات عبر الهاتف تواصل بعد ذلك على ما افاد المنظمون.
وقد جلس المشاهير والنجوم على جري العادة في برامج كهذه امام منضدات وهم يتلقون الاتصالات الهاتفية من متبرعين طوال مدة البث.
ومن بين هؤلاء المغني جاستن بيبر والممثلون جورج كلوني وروبرت دي نيرو وآل باتشينو فضلا عن الممثلتين جوليا روبرتس وريز ويذرسبون.
وكان التيليتون مخصصا في الاساس لضحايا اعصار «هارفي» الذي خلف اكثر من 70 قتيلا بعدما ضرب بقوة منطقة هيوستن “تكساس” رابع مدن البلاد ملحقا اضرارا جسيمة.
الا ان المنظمين قرروا في نهاية المطاف ان تشمل التبرعات المنكوبين جراء اعصار ايرما الذي تسبب بمقتل 12 شخصا في فلوريدا ملحقا دمارا هائلا في ارخبيل كيز في اقصى جنوب الولاية.
وفي بداية البرنامج ادى ستيفي ووندر مع جوقة غوسبل اغنية «لين اون مي».
لكن قبل ان يباشر الغناء وجه المغني الكفيف رسالة شبه مبطنة الى الرئيس الاميركي دونالد ترامب قائلا «علينا ان نحب كوكبنا ونثمنه. وكل من يظن ان الاحترار المناخي غير قائم اعمى او ابله».
واعلن دونالد ترامب مطلع يونيو قراره الانسحاب من اتفاق باريس حول المناخ مؤكدا انه سيء للاقتصاد الامريكي.
واكدت المغنية بيونسيه واصلها من هيوستن في رسالة مسجلة «انعكاسات التغير المناخي تتجلى في العالم باسره كل يوم».
وخلال الامسية اعلنت شركة «آبل» التبرع بخمسة ملايين دولار الى الجمعيات التي ستستفيد من ريع هذا البرنامج الذي حمل عنوان «هاند إن هاند».

تم ايقاف التعليقات وسيتم فتحها قريبا