والا العبري يكشف تفاصيل الصفقة السرية بين أمير قطر وجيش الاحتلال

كتبت – رجاء عبدالنبي

قامت موقع “والا العبري”، اليوم الثلاثاء،بكشف عن صفقة سرية حدثت منذ 3 سنوات مضت بين أحد أفراد أسرة حاكم دولة قطر، تميم بن حمد آل ثاني، ومنظمة المحاربين القدامى في جيش الاحتلال الإسرائيلي.
كما ان بتاريخ 22 ديسمبر عام 2014، قال الموقع الإسرائيلي إن أحد أفراد الأسرة الحاكمة القطرية تبرع بمبلغ مادي كبير لجمعية قدامى المحاربية في جيش الاحتلال، عن طريق شراء شقة فارهة بباريس، من الجمعية، بفارق كبير عن سعرها المقدر.
وأشار الموقع أن الشقة كانت تعود لسيدة فرنسية يهودية، مات زوجها، وبعد فترة، تُوفي ابنها الوحيد، وعند وفاتها وهبت الشقة للجمعية التابعة لجيش الاحتلال، وعندما عرضتها الجمعية الإسرائيلية للبيع، قدرت قيمتها بـ2 مليون يورو.
وبحسب الموقع، عبر العديد من المشترين عن اهتمامهم بالشقة، وقدم أحدهم عرضا بقيمة 2.1 مليون يورو.
ومع ذلك، وبعد وقت قصير، قدم أحد أفراد عائلة أمير قطر، عرضًا مفاجئًا بـ 2.5 مليون يورو، باستثناء رسوم الوساطة.
وأضاف الموقع إلى أن المخولين بعملية البيع من قبل الجمعية الإسرائيلية اندهشوا بالعرض القطري السخي جدا –بحسب وصف الموقع- حيث كان العرض المالي للقطريين أعلى بعشر نقاط مئوية من تقدير المقيم لقيمة العقار.
وأضاف الموقع أن رجال تميم حررو شيكًا قيمته 2.5 مليون يورو، وطالبوا بسرعة إنهاء الصفقة في سرية تامة، مشيرا أن عملية الشراء اكتملت مؤخرا بعد موافقة الطرفين، وتم تحويل الأموال إلى حساب المنظمة الإسرائيلية.
وبحسب الموقع قال القطريين إنه سيتم استخدام الشقة من قبل إحدى بنات الأسرة التي من المتوقع أن تبدأ الدراسة في جامعة السوربون، جامعة باريس.

تم ايقاف التعليقات وسيتم فتحها قريبا