وزراء الإعلام العرب يدعون لتكثيف الاهتمام الإعلامي بانتهاكات الاحتلال

0

طالب مجلس وزراء الإعلام العرب اليوم إلى تكثيف الاهتمام الإعلامي بما تقوم به إسرائيل من انتهاكات للقوانين والشرائع الدولية.
كما دعا المجلس، في قرار له بشأن القضية الفلسطينية صدر في ختام أعمال دورته الـ48 اليوم بمقر الجامعة العربية برئاسة تونس، وزارات الإعلام العربية أو الجهات المعنية بالإعلام في الدول العربية للتأكيد على مركزية قضية فلسطين بالنسبة للأمة العربية جمعاء وعلى الهوية العربية للقدس الشرقية المحتلة عاصمة دولة فلسطين.
ودعا المجلس وزارات الإعلام العربية أو الجهات المعنية بالإعلام لنقل ما يجري في الأراضي الفلسطينية، ومنح الخبر الفلسطيني المساحة اللازمة حتى يطّلع العالم على حقيقة دولة الاحتلال وممارساتها.
وكلف بعثات الجامعة العربية في الخارج وعلى وجه الخصوص اللجان الإعلامية مواصلة الجهود لمخاطبة وسائل الإعلام المختلفة في هذه الدول لشرح ما يجري على الأراضي العربية المحتلة من انتهاك وتهويد لمدينة القدس وفضح جرائم الكيان الصهيونى بحق الإعلاميين والمؤسسات الإعلامية.
كما جدد المجلس الطلب من اتحاد إذاعات الدول العربية واتحاد وكالات الأنباء العربية تكثيف الأخبار المتعلقة بالقدس الشريف وممارسات دولة الاحتلال من خلال التبادل الاخباري مع الدول الأوروبية والإفريقية والأسيوية.
وفي شأن آخر، اختار مجلس وزراء الاعلام العرب العاصمة العراقية “بغداد” عاصمة للإعلام العربي لعام 2018.
كما اعتمد مجلس وزراء الاعلام العرب في ختام أعمال دورته العادية الـ48 اليوم مقترح المجلس الوطني للإعلام بدولة الإمارات العربية المتحدة بأن يكون المحور الفكري للإعلام العربي “التوعية المجتمعية بالفكر المتطرف والإرهاب” وذلك ليكون امتدادا للمحور الفكري السابق الذي أقره المجلس قبل عامين ولمجمل التوصيات التي صدرت عن الحلقات النقاشية التي عقدت في عمّان بالمملكة الأردنية الهاشمية والخرطوم والمنامة حول دور الإعلام في التصدي للإرهاب.
وأكدت ورقة العمل المقدمة من الإمارات أنه من الضروري وضع وتنفيذ برامج التوعية بتأثيرات شبكات التواصل الاجتماعي تحت عنوان “محو الأمية الإعلامية والرقمية” Digital and Media Literacy من خلال أجهزة الإعلام والتربية والتعليم والثقافة والمؤسسات الدينية.
وشددت على أهمية إطلاق مناهج دراسية في المدارس للتوعية بالإيجابيات والسلبيات التي تحملها وسائل التواصل الاجتماعي وبخاصة في أوساط الشباب واليافعين؛ للتعامل مع استخدامات شبكات التواصل الاجتماعي بشكل علمي ومنهجي، لابد من إجراء الدراسات حول أنماط الاستخدام من حيث عادات التعرض والتفاعل للمحتوى الاجتماعي والخصائص الاجتماعية والديموغرافية للمستخدمين، وكيفية تنمية الابداع والابتكار في الفضاء الاجتماعي.
وقالت ورقة العمل إنه من المهم توظيف شبكات التواصل الاجتماعي في مكافحة الإرهاب والفكر المتطرف عبر تعبئة الرأي العام وحشده ضد الأفكار الهدامة من خلال توفير الأدلة المحسوسة التي تؤكد عبثية وعقم التفكير المتطرف.
وأضافت: كما يمكن استخدام الشبكات الاجتماعية أيضا في توفير البدائل الفكرية المناسبة للشباب واليافعين استنادا لقيم التسامح والاعتدال واحترام الآخر والتعايش المشترك.
وتخلل الاجتماع تكريم عدد من الإعلاميين والكتاب والإذاعات العربية، حيث تم تكريم إذاعة صوت فلسطين لدورها الرائد في توضيح الانتهاكات الاسرائيلية وكشف الحقيقة، وتسلم درع التكريم مدير مكتب تلفزيون فلسطين بالقاهرة فايق جرادة، بالإضافة لتكريم الكاتب يحيى رباح، وتسلم الدرع نيابة عنه منسق الإعلام في مندوبية فلسطين بالجامعة العربية ضحى جراد، حيث تم اختيارهم من قبل اللجنة المعنية لاختيار الأعمال المرشحة لجائزة التميز للإعلام العربي لعام 2017.

اترك تعليق