“يوتيوب” يزود بآلية الحجب التلقائي ليحجب آلاف المشاهد المؤلمة في سوريا

كتبت ـ آية عبده

قام موقع يوتيوب بحجب آلاف المشاهد المؤلمة التي تظهر انتهاك حقوق الإنسان في الحرب الدائرة بسوريا ،وبحسب ما ذكرته صحيفة “نيويورك” الأميركية أن الموقع تم تزويده بآلية الحجب التلقائي للمقاطع التي تتضمن مشاهد عنف والتي تخل بقواعد النشر.

وقال كيث هيات نائب رئيس منظمة “بينيتيك” المعنية بتوثيق حالات انتهاك حقوق الإنسان، إن أكثر من 200 منظمة مدنية تعمل في سوريا على جمع مشاهد انتهاك حقوق الإنسان.

ولفت هيات إلى أن العديد من الأشخاص الذين يعملون داخل هذه المنظمات يغامرون بحياتهم من أجل تصوير المشاهد، وتوثيق حالات انتهاك حقوق الإنسان في الداخل السوري.

وأضاف هيات أن موقع يوتيوب سيفقد صفة مصدر المعلومات الأول حول انتهاكات حقوق الإنسان، مع حجب المشاهد المصورة في سوريا.

وتتمتع منظمة «بينيتيك» (مقرها الولايات المتحدة الأميركية) بخبرة كبيرة في التحليل الإحصائي للمعطيات المتعلقة بانتهاكات حقوق الإنسان.

تم ايقاف التعليقات وسيتم فتحها قريبا