90 دقيقة يعتبر ثاني أقدم برنامج “توك شو” في مصر

كتبت – رجاء عبدالنبي

يعد برنامج 90 دقيقة واحدا من أقدم برامج التوك شو فى مصر، حيث كانت أولى حلقاته 12 أغسطس 2006، وكذلك كان من أنجحها أيضا حيث حصل بعد بداية إذعته بحوالى 4 أشهر على أحسن برنامج توك شو فى مصر باستفتاء خاص بكلية الإعلام جامعة القاهرة عام 2006، متفوقا بذلك على البرامج المنافسة والتى كانت محدودة وقتها، وهى 3 برامج فقط “الـ10 مساء، والقاهرة اليوم، البيت بيتك”، ويعتبر البرنامج ثانى أقدم برنامج توك شو على الفضائيات المفتوحة بعد العاشرة مساء، وكان للبرنامج شخصيته وهويته الثابتة من خلال مذيعيه وهما الإعلامى معتز الدمرداش والإعلامية مى الشربينى.
ومنذ نشأة البرنامج الذى قارب عمره 12 عاما تداول على تقديمه ما يزيد على 14 مذيعًا وهو ما أثر بشكل واضح على فقد البرنامج لهويته وشخصيته التى اتسم بها طيلة الخمس سنوات الأولى، التى قدمه خلالها الإعلامى معتز الدمرداش، وشاركته التقديم الإعلامية مى الشربينى، فبعد فترة من بداية البرنامج تقارب العام رحلت عنه الشربينى ليقدمه الدمرداش منفردا ثم فى عام 2008 انضم الى معتز مذيعة التليفزيون المصرى منى شكر التى قدمت بجواره البرنامج فترة لاتتعدى بضعة أسابيع ورحلت بعدها عن البرنامج، وكذلك التحقت بالبرنامج فى نفس الوقت الإعلامية ريهام السهلى والتى استمرت فى تقديمه أيضا ما يقرب من 5 سنوات، وبعد أن ترك البرنامج معتز الدمرداش عام 2011 م بعد خلافات بينه وبين ادارة القناة قامت بتقديمه منفردة لفترة الإعلامية ريهام السهلى، وفى أواخر عام عام 2011 م انضم إليها الإعلامي عمرو الليثي ليقدم هو أيام السبت والأربعاء، ويقدمانه سويا يوم الإثنين.
إلا أن سرعان ما انسحبت منه الإعلامية ريهام السهلى خلال عام 2013 وكذلك الإعلامى عمرو الليثى خلال نفس العام لتقدمه الإعلامية إيمان الحصرى لما يقرب من 3 سنوات فى الفترة من أواخر 2013 حتى بداية 2016 والتى تعتبر أيضا من أكثر سنوات البرنامج استقرارا ونجاحا، وأيضا من أكثر المذيعين الذين استمروا فى تقديم البرنامج لمدة طويلة بعد الدمرداش والسهلى، وكان يقدم بجوارها البرنامج أيام نهاية الاسبوع الإعلامى سيد على والإعلامى مصطفى شردى، ثم الإعلامى معتز بالله عبدالفتاح، وأسامة منير.
وبعد أن تلقت الحصرى عرضا من قناة دى ام سى التابعة لشركة دى ميديا، رحلت عن البرنامج، وجاءت الإعلامية إيمان عز الدين لتقديمه فى تجربة سريعة لا تتعدى 4 أشهر، وقدم البرنامج بجوارها أيضا تامر عبدالمنعم، وجيهان لبيب لترحل عز الدين بعد اعلان القناة عن عودة معتز الدمرداش له مجددا فى اكتوبر من العام الماضى، وبعد رحيل عز الدين بشهور يرحل تامر عبدالمنعم بعد تجربة لم يكتب لها النجاح ويقدم البرنامج فى نهاية الاسبوع الإعلامى محمد الباز، ولكن بعد عام واحد من عودة الدمراش لبرنامجه يعلن مجددا الرحيل عنه لتكون حلقة اليوم الثلاثاء هى آخر حلقاته بالبرنامج.
وبالإضافة إلى جميع ماسبق أيضا شارك فى تقديم البرنامج خلال فتراته الانتقالية عدد من المذيعين الشباب منهم هيثم سعودى، بالاضافة الى وجوه جديدة لم تظهر سوى حلقات محدودة كرباب منصور ومذيعة التلفزيون المصري رباب يحيي.

تم ايقاف التعليقات وسيتم فتحها قريبا